علاج العقم عند الإبل

الإبل تعتبر من أشهر أنواع الحيوانات التي تعيش في الصحراء، تمتلك الإبل القدرة على تحمل الظروف الطبيعية الصعبة و لهذا إعتمدت القبائل العربية على الإبل للتنقل في الصحراء. أهمية هذا الحيوان في حياة القبائل العربية مازالت إلى اليوم رغم التطور التكنولوجي و ظهور وسائل نقل عصرية، تربية الإبل في شبه الجزيرة العربية و خاصة في كل من المملكة العربية السعودية و الإمارات مازالت تحظى بمكانة خاصة و مختلفة عن بقية أنواع الحيوانات الأخرى.

تزاوج الإبل

موسم تزاوج الإبل يختلف من دولة إلى أخرى و لكن بداية فترة تكاثر الإبل تكون عند إنخفاض درجات الحرارة في الفصول الرطبة، قد تحدث عملية التزاوج في فصل الصيف. تصل الناقة إلى مرحلة النضوج الجنسي عندما تبلغ عمر 4 سنوات بينما يصل الجمل إلى مرحلة البلوغ عندما يصبح عمره 5 سنوات، بالرغم أن الناقة يمكنها التزواع إذا أصبح عمرها 4 سنوات و لكن في هذا العمر يفضل عدم لقاح الأنثى للحفاظ على صحتها خاصة و أن الرحم في هذه الفترة لم يكتمل النمو، فترة حمل الناقة تصل إلى 12 شهرا.


علاج العقم لدى الناقة

تعود العرب على الإعتماد على بعض الحلول البدائية حتى تنجح عملية تلقيح الناقة و اليوم سوف نقدم لكم 5 حلول لعلاج العقم لدى الإبل:
* يلجأ مربي الإبل إلى تنظيف الرحم من خلال إدخال اليد داخل رحم الناقة و تنظيفه من الإفرازات الصديدية التي تساهم في فشل عملية التزاوج و يطلق على هذه الطريقة في علاج عقم الناقة إسم " إدخال " 
* هنالك من العرب القدامى من إستعمل بعض المواد الطبيعية لإنجاح عملية تلقيح الناقة و من بين هذه المواد إستعمال كل من زيت الزيتون أو السمن البلدي الطبيعي لمسح داخل رحم الناقة ثم إستعمال ملح الطعام.
* أشهر علاج للعقم عند الإبل إزالة الزوائد اللحمية المحيطة بالرحم أو على مستوى غشاء المهبل و تسمى هذه الطريقة " التقطيع " و يستخدم الملقط و شفرة حادة في عملية إزالة الزوائد ثم يقع مسح المنطقة بالملح حتى يقف النزيف و تتم عملية التسفيد بعد مرور حوالي 24 ساعة من عملية التزاوج.
* أما اليوم هنالك من يستعمل طريقة جدية في علاج العقم و ذلك بحقن الناقة بجرعة عالية تصل إلى 22 ملم من مادة ألا وكسي توسن، بعد عملية الحقن بثلاثة أيام تقع عملية تلقيح الناقة و يذكر أن هذه الطريقة في علاج العقم ليس لها أساس علمي.   

أضف تعليق