معلومات عن الغزال

يعتبر الغزال من الثديات و ينتمي إلى فصيلة البقريات و بالتحديد إلى الظبائيات. يعيش الغزال في العديد من الأماكن في العالم  كصحراء جنوب و شرق آسيا مثل دول الخليج العربي ( السعودية ،قطر و الإمارات ..) و صحراء دول شمال إفريقيا ( المغرب ،الجزائر و تونس) و مناطق حشائش السافانا. يشتهر هذا الحيوان بالجمال و الرشاقة و منذ قديم الزمان تغنى الشعراء و الأدباء بجماله.

معلومات عن الغزال :

- يمتلك الغزال عينين واسعتين و أذنين طويلتين و شعر ناعم و ذيل قصير
- يمتلك الذكر و الأنثى قرون سوداء اللون و ملساء
- لون أغلب الغزلان بني فاتح و يوجد على جسمه خطوط بنية داكنة و لون البطن يكون أبيض 
- يتمتع الغزال بحواس قوية ( البصر ، السمع و الشم ) تحميه من المطاردة و الوقوع فريسة لدى الحيوانات المفترسة 
- وزن الغزال يتراوح ما بين 18 كلغ و 25 كلغ و في أغلب الأحيان يكون الذكر أصغر حجما من الأنثى 
- طول الغزال لا يتجاوز تسعين سنتيمترا عند البلوغ
- يستطيع هذا الحيوان الجري بسرعة كبيرة تتجاوز سرعة كلاب الصيد السلوقي و يمكن أن تصل قفزة الغزال أثناؤ المطاردة إلى حوالي مترين
- يعتبر الغزال من الثديات النباتية حيث يتغذى على الحشائش و الأعشاب و الأغصان الخضراء
- يوجد تقريبا حوالي خمسة عشرة نوعا من الغزال يعيش البعض منها في الصحراء و البعض في السهول المنبسطة و البقية تعيش في الجبال
- يعتبر من الحيوانات الاجتماعية و لذلك يعيش ضمن مجموعات تتكون من 15 إلى 20 غزالا. قطيع الغزال يتكون من الإناث و الصغار و ذكر واحد يعمل على حماية القطيع و منع الذكور الأخرى من الإقتراب
- يخاف الغزال من إقتراب الحيوانات المفترسة و الإنسان لذلك بمجرد التفطن إلى إقتراب الإنسان و الحيوانات المفترسة يبدأ في القفز و العدو بسرعة 
- قمة نشاط الغزال في وقت الغروب أو عند الفجر فهو يتجنب حرارة الشمس الحارقة خاصة في الصحراء
- الصيد العشوائي و الغير مراقب قلص من عدد الغزال في كل المناطق و أصبح هذا الحيوان مهدد بخطر الإنقراض و هذا ما جعل العديد من الدول تنشأ محميات خاصة للغزلان حتى تتفادى خطر الإنقراض